آخر الإضافات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

درس في التوحيد

درس في التوحيد
درس في التوحيد

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد الله والصلاة والسلام على خير الأنبياء والمرسلين سيدنا ونبينا محمد وأهل بيته الطيبين الطاهرين من الآن إلى قيام الدين برحمتك يا أرحم الراحيم يا حي يا قيوم. 

أخي الكريم، أختي الكريمة: في هذه الصفحة المتواضعة نقدم بين أيديكم بعض المعلومات العقائدية التي نهدف من عرضها إلى التذكير بها في حلقات متفرقة تناقش مواضيع أساسية ابتداءأ من أصول الدين إلى فروع الدين انتهاءأ باستفسارات ومواضيع عقائدية هامة لكل مسلم مؤمن موالي لأهل بيت العصمة عليهم سلام الله.

لذا سوف نبدأ حلقتنا الأولى بأصول الدين، التي سوف نحاول عرضها بصورة مختصرة مع ذكر المصادر المقتسبه منها وذلك بهدف إرجاع القارئ الذي يرغب بالإستزادة في هذا الموضوع.

أصول الدين خمسة
التوحيد، العدل، النبوة، الإمامة، المعاد الجسماني.
أما التوحيد والنبوة والمعاد فهي من أصول الإسلام، ومن أنكرها أو أنكر واحداً منها أو شك فيها فهو كافر خارج عن الملة الإسلامية. 
وأما العدل والإمامة فهما من أصول مذهب الإمامية، والمنكر لهما ليس بشيعي جعفري.

* السبب في أن العدل من أصول الشيعة الاثني عشرية، لأنهم يقولون بأن الله تبارك وتعالى خلق الخلق وجعلهم مختارين. لأنه جل وعلا ركبهم من عقل ونفس قال تعالى: ( وهديناه النجدين ) وقال: ( فألهمها فجورها وتقواها ). وغير الشيعة تقول بأن الله تعالى وتقدس أجبرهم وهذا مخالف للعدالة.

الأصل الأول من أصول الدين الحنيف: التوحيد سوف نحاول عرض شرح مبسط وموجز لهذا الأصل وذلك بهدف تذكير وإفادة القارئ المؤمن / القارئة المؤمنة.

التوحيد
وللموحدين أدلة كثيرة في إثبات واجب الوجود وخالق الممكنات.

وجود الله سبحانه وتعالى لا شك فيه
إننا لا نحتاج في إثبات وجوده تبارك وتعالى إلى أي دليل، لأن وجوده أمر وجداني لا شك فيه. {... أفي الله شك فاطر السماوات والأرض...}.

أنواع التوحيد
1. توحيد الذات: يجب الاعتقاد بأن الموجد لكافة الموجودات والصانع لعامة الممكنات هو الله الواحد الأحد الفرد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد .
قال الله تبارك وتعالى : { لو كان فيهما آلهة إلا الله لفسدتا...}، { أمن يبدأ الخلق ثم يعيده ومن يرزقكم من السماء والأرض أَءلهٌ مع الله قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين }.
2. توحيد الصفات: ويجب الاعتقاد بأن صفاته الثبوتية عين ذاته، ولا يتصف بتلك الصفات غيره، ولا يشاركه فيها أحد وهي ستة: ( العلم، القدرة، الحياة، السمع، البصر، القدم ).

* دليل صفة العلم: قال تعالى: {... ولا يحيطون بشيء من علمه إلا بما شاء...}
* دليل صفة الحياة: قال تعالى: { هو الحي لا إله إلا هو... }
* دليل صفة البصر: قال تعالى: { لا تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار وهو اللطيف الخبير } 

3. توحيد الأفعال: يجب الاعتقاد بأن الخلق والرزق والإحياء والإماتة وغيرها من الأفعال الكونية والإمكانية التي تسمى بالصفات الفعلية كلها مختصة لله تبارك وتعالى، لا تكون إلا بأمره ومشيئته يفعل ما يشاء ويحكم ما يريد {...هو الله الخالق البارئ المصور...}. { إن الله هو الرزاق ذو القوة المتين }. {... ربي الذي يحيي ويميت...} فلا يشاركه فيها أحد. 
4. توحيد العبادة: { وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه...}. لا يجوز التوجه في العبادات إلا إلى الله الواحد الأحد ولا معبود سواه، من دون تصور أحد من الملائكة المقربين أو الأنبياء والمرسلين أو الأئمة المعصومين صلوات الله عليهم أجمعين، فضلا عن من سواهم من العباد والرعايا ولا يليق للعبادة إلا هو، خالق السماوات والأرض وأهل الكبرياء والعظمة وأهل الجود والجبروت: { هو الله الذي لا إله إلا هو الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار المتكبر سبحان الله عما يشركون }.

المصدر: كتاب أصول الشيعة للمقدس الإمام المصلح والعبد الصالح آية الله العظمى المولى الميرزا حسن الحائري الإحقاقي قدس سره الشريف

إعداد وتنسيق: المؤيد
إذا وجدت هذا الموضوع مفيد يمكنك مشاركته مع زوار مدونتك، أو نشره في المنتديات.

رابط

رابط HTML

رابط للمنتديات

ليست هناك تعليقات:

يسعدنا تفاعلكم بالتعليق، لكن يرجى مراعاة الآداب العامة وعدم نشر روابط إشهار حتى ينشر التعليق، ويمكنك أن تستخدم الابتسامات بالوقوف عليها لمعرفة الكود
=q =w =s =d =f =g =h =t =y =u =z =x =c =v =b =n =m =a =e =r

جميع الحقوق محفوظة لــ: شبكة الإحقاقي الثقافية 2016 ©