آخر الإضافات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

الجزع والهلع والإضرار بالأعضاء وشعيرة التطبير

الجزع والهلع  والإضرار بالأعضاء وشعيرة التطبير
الجزع والهلع  والإضرار بالأعضاء وشعيرة التطبير 

موكب التطبير

أقدر موكب على إعادة ثورة الحسين إلى الحياة لأن فيها كل ما في الحرب:
الطبول، والصنوج، والأبواق والسيوف التي تقطر الدم، والرؤوس المخضبة، والأكفان الحمراء، والهيجة التي يحدثها موكب التطبير لا يحدثها أي خطيب ولا موكب، حتى موكب التمثيل، لأن موكب التمثيل وإن كان أدق في أستعراض المأساة، إلا إنه تعوزه الواقعية، فكل من ينظر إليها يعلم إنها تمثيلية لا واقع فيها، بينما يكون موكب التطبير غنيًا بالواقعية، فها هي تلك  السيوف التي تقطر الدم، والرؤوس المخضبة والأكفان الحمراء.

الشعائر الحسينية
السيد الشهيد السعيد آيـة الله حسن بن مهدي الشيرازي
مؤسس الحوزة العلمية في سوريا

المصدر: كتاب آية الله المجاهد الشهيد السيد حسن الشيرازي 
إذا وجدت هذا الموضوع مفيد يمكنك مشاركته مع زوار مدونتك، أو نشره في المنتديات.

رابط

رابط HTML

رابط للمنتديات

ليست هناك تعليقات:

يسعدنا تفاعلكم بالتعليق، لكن يرجى مراعاة الآداب العامة وعدم نشر روابط إشهار حتى ينشر التعليق، ويمكنك أن تستخدم الابتسامات بالوقوف عليها لمعرفة الكود
=q =w =s =d =f =g =h =t =y =u =z =x =c =v =b =n =m =a =e =r

جميع الحقوق محفوظة لــ: شبكة الإحقاقي الثقافية 2016 ©