آخر الإضافات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

الشيخ الأوحد الأحسائي

ميرزا حسن فيوضات
ميرزا حسن فيوضات
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين

الشيخ أحمد الأحسائي، رجل عقمت أم الدهور أن تأتي بمثله، أمة في رجل.. سبق عصره بمراحل، وبزّ نظراءه ببديع المطالب والمسائل، حتى ليقضي الباحث في تراثه الثر العجب العجاب، تراث بالرغم من كافة الجهود الخيرة والنوايا الطيبة النيّرة التي كرِّست لنشره في الأفاق حتى أصبح في متناول محبيه وعشّاقه لم يزل يفتقر إلى المزيد من المساعي البحثية والدراسات التخصصية، فهو قبس من نور الولاية وجذوة من نار المودة لمستحقي التقديم والرعاية، حكمة يمانية وعلوم ربانية لم يزل الطالب لها في منأى عن بلوغ كنه أسرارها، ولم يفتأ الغواص في بحورها بمنجى عن العثور على النوادر من دررها وجواهرها..

وأنا بحمد الله تعالى ومنّه قد أتيحت لي فرصة التخصص في فلسفة الشيخ الأحسائي رضوان الله عليه بفضل مساندة مولانا المعظم سليل النجباء الأعلام وصفوة النخبة في الأنام، خادم الشريعة وصاحب الحكمة البديعة الميرزا عبد الله الأحقاقي دامت بركاته.. حيث أوعز سماحته بدعم الجهود المبذولة من قبلي للتخصص الدقيق في فكر وفلسفة الشيخ الأوحد أعلى الله مقامه، فشرعت في سلوك هذا الطريق رغم وعورته، وتكلّفت تحمل هذا العبأ الثقيل رغم صعوبته، فالإمكانات متواضعة وقطّاع الطريق يتربصون بنا الدوائر..

وحينما قدمت أولى الخطوات في هذا المضمار وكشفت لأساتذتي الإفرنج جانباً من هذا الفكر الزخّار قضوا منه بالتعجب والانبهار وتحمسوا للإشراف على أطروحتي. إلا أني لم أزل في بداية الطريق، وأفتقر إلى دعاء أخوتي الكرام من مريدي هذا العلَم الهمام، حتى أحقق هدفي وأعود من ديار الغربة ظافراً بمطلبي..

وفقكم الله وأيدكم

المصدر: ميرزا حسن فيوضات
إذا وجدت هذا الموضوع مفيد يمكنك مشاركته مع زوار مدونتك، أو نشره في المنتديات.

رابط

رابط HTML

رابط للمنتديات

ليست هناك تعليقات:

يسعدنا تفاعلكم بالتعليق، لكن يرجى مراعاة الآداب العامة وعدم نشر روابط إشهار حتى ينشر التعليق، ويمكنك أن تستخدم الابتسامات بالوقوف عليها لمعرفة الكود
=q =w =s =d =f =g =h =t =y =u =z =x =c =v =b =n =m =a =e =r

جميع الحقوق محفوظة لــ: شبكة الإحقاقي الثقافية 2016 ©