آخر الإضافات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

عقيدة الشيخ بالمعاد مطابقة للقرآن

شبكة الإحقاقي الثقافية
شبكة الإحقاقي الثقافية

افترى صاحب نشرية (مزدوران استعمار) على الشيخ الأحسائي المرحوم فقال في صفحة ٤٧ منها أنه ينكر المعاد الجسماني – ها نحن ننقل بعض عبائر الشيخ والسيد لإيضاح المطلب.


قال الشيخ في أول مبحث المعاد من رسالته (حياة النفس).

يجب أن يعتقد المكلف وجود المعاد يعني عود الأرواح إلى أجسادهم يوم القيامة وقال في صفحة ٥٧ من الطبعة الخامسة منها (هذا هو المعاد أي عود الأرواح إلى أجسادها كما هي في الدنيا ويجب الإيمان بهذا أي بعود الأرواح إلى الأجساد). 

وقال السيد الرشتي في صفحة ٢٤٨ من رسالة أصول عقائد الإسلام ثم يبعث الله أسرافيل ويأمر فينفخ نفخة النشور والبعث فتطير الأرواح فتدخل في أجسادها، كل روح في جسدها الذي كانت فيه في دار الدنيا، فينفض كل أحد التراب من قبل رأسه ويخرج من قبره ويأتي المحشر وتقوم القيامة، وهذا هو معنى المعاد يعني عود الأرواح إلى أجسادها الدنيوية، ويجب الإيمان على كل أحد بهذا المعاد إذ هو ممكن والله قادر على كل ممكن والله سبحانه ورسوله والأئمة الصادقون أخبروا بذلك فهو حق.

انتهى كلام الشيخ والسيد أعلى الله مقامهما وأنهما صرحا في جملة كتبهما ورسائلهما بالمعاد الجسماني بأن الناس يحشرون يوم القيامة بالأبدان المحسوسة الملموسة وقد نقلنا بعض كلماتهما اختصاراً وفيها الكفاية.

لعل صاحب نشرية (مزدوران استعمار) لم يطالع كتب الشيخ والسيد أصلاً أو هو أعمى البصيرة حيث لم يكد يرى هذه العبارات الواضحة الدالة على المعاد الجسماني في كتبهما أو زعم في نفسه أن العوام والشباب الساذجون ليس لهمم فرصة أو همة أو شوق أن يطالعوا كتب الشيخ والسيد ليتبين لهم الأكذوبات والافتراءات التي نسجها فكأنه أخذ القلم بيده وكتب ما بدا له ولم يخف عاقبة أمره ليضل عوام الناس ويهلك النسل الجيد غافلاً عن سوء عاقبة من كذب وافترى (ومن الناس من يعجبك قوله في الحياة الدنيا) (البقرة ٢٠٤).

المصدر: نزهة الأفكار للعلامة غلام حسين التبريزي
إذا وجدت هذا الموضوع مفيد يمكنك مشاركته مع زوار مدونتك، أو نشره في المنتديات.

رابط

رابط HTML

رابط للمنتديات

ليست هناك تعليقات:

يسعدنا تفاعلكم بالتعليق، لكن يرجى مراعاة الآداب العامة وعدم نشر روابط إشهار حتى ينشر التعليق، ويمكنك أن تستخدم الابتسامات بالوقوف عليها لمعرفة الكود
=q =w =s =d =f =g =h =t =y =u =z =x =c =v =b =n =m =a =e =r

جميع الحقوق محفوظة لــ: شبكة الإحقاقي الثقافية 2016 ©