آخر الإضافات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

كلمة الشيخ مرتضى الأنصاري بحق الشيخ الأوحد الأحسائي

شبكة الإحقاقي الثقافية
شبكة الإحقاقي الثقافية

كلمة أستاذ المجتهدين ورئيس الملة والدين الشيخ مرتضى الأنصاري قدس سره العزيز (عقيدة الشيعة 38)



روى عمي المقدس عن جدي أعلى الله مقامهما عن الشيخ أحمد المنجم النجفي والشيخ عبدالحسين الشكر النجفي كليهما قالا:

صلينا مع الشيخ مرتضى الأنصاري في النجف الأشرف صلاة الظهر ومشينا معه مشايعين له إلى أن دخلنا بيته الشريف بأمر منه وبعد زمان يسير انجر الحديث إلى الشيخ أحمد بن زين الدين فأخرج لنا كراساً من غلاف قرآنه وإذا هو بقلم الشيخ الأحسائي إجازة منه للشيخ الأنصاري، فقلنا مولانا أين أدركتم الشيخ ومتى حضرتم بحثه، قال قدس سره: أيام استقامة الشيخ في أصفهان كنت أحضر عنده لبحث الفوائد مدة غير يسيره.. إلخ.

وكثيراً ينقل عنه قدس سره ثناء جميل ومدح وإطراء على الشيخ الأحسائي رضي الله عنه في بحوثه وسائر مجالسه لدى ذكرانه. حتى سمعت عن عمي المقدس الميرزا علي الحائري الإحقاقي أعلى الله مقامه بأنه سئل عن الشيخ الأنصاري: الفرق بينه وبين الشيخ الأوحد في درجات العلم وهو يتوضأ فقال أعلى مقامهما ما معناه: إني أعلم في غسل اليدين في أثناء الوضوء أنه يجب صب الماء من المرفق، ولكن لا أعلم لماذا؟
ولكن الشيخ الأوحد يعلم ما أعلمه ويعلم لماذا يصب الماء من المرفق. فأعلى الله مقامهما ورفع في جنات الخلد أعلامهم.

المصدر: التحقيق في مدرسة الأوحد قدس سره الشريف لخادم الشريعة الغراء آية الله العظمى المعظم المجاهد المظلوم المولى الميرزا عبدالرسول الحائري الإحقاقي قدس سره الشريف
إذا وجدت هذا الموضوع مفيد يمكنك مشاركته مع زوار مدونتك، أو نشره في المنتديات.

رابط

رابط HTML

رابط للمنتديات

ليست هناك تعليقات:

يسعدنا تفاعلكم بالتعليق، لكن يرجى مراعاة الآداب العامة وعدم نشر روابط إشهار حتى ينشر التعليق، ويمكنك أن تستخدم الابتسامات بالوقوف عليها لمعرفة الكود
=q =w =s =d =f =g =h =t =y =u =z =x =c =v =b =n =m =a =e =r

جميع الحقوق محفوظة لــ: شبكة الإحقاقي الثقافية 2016 ©