آخر الإضافات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

حكاية حول الوضع البرزخي للموتى

شبكة الإحقاقي الثقافية
شبكة الإحقاقي الثقافية

قـصــة نقلها السيد السبزواري عليه الرحمة في كتابه مصابيح القلوب.

اللهم صَل على محمد وآل محمد.


قال فيها: [رأيت في عالم الرؤيا وكأني بين قبور مقبرة يزد في إحدى ليالي الجمعات، 
وكأن الوضع البرزخي للموتى قد كشف لي، وإذا بالجميع يستلمون هداياهم، فأحدهم يتسلم هدية تؤكل، والآخر هدية تشرب، وآخرون وآخرون.. إلا شخصاً واحداً لا هدية في يده، ذهبت إليه وسألته: من تكون أنت؟ ولماذا لم يصل شيء إليك؟ فأجاب: هل ترى ما أرى؟ إن هذه الأرواح هي أرواح الموتى من سكان يزد، وصلتهم خيرات أهلهم ففرحوا بها، إلا أنا، فأنا من المدينة الفلانية، وقبل سنين مررت من هنا وعيالي، فمرضت ومتّ ودفنت هنا، فذهبت زوجتي وتزوجت و ورثت كل أموالي ولم تذكرني وليس لي أولاد،
فقلت له: هل لي أن أخدمك، فقال: نعم اذهب إلى بيتها في سوق الحدادين.. (إلى هنا انتهى الحلم وأفاق صاحبنا السبزواري رحمة الله عليه من منامه).

ذهب السبزواري إلى العنوان الذي سمعه من ذلك الشخص في عالم الرؤيا، وطرق الباب، فإذا بصوت امرأة تجيب: من الطارق؟ قال: هل أنت زوجة فلان الحداد؟ فأجابت: نعم، ومن أين لك المعرفة بزوجي القديم، فلا أحد هنا يعرفه أبداً؟! فأخبرها حكاية الرؤيا، وأن زوجها كئيب وحزين لعدم وصول خيرات له منها، وعند سماعها لهذا الحديث بكت وقدّمت قلادتها لعمل خيرات له، فأخذ السيد السبزواري القلادة الذهبية، وباعها في السوق، وألبس بنقودها أو مبلغها ستة أشخاص حفاة جياع عراة، وفي ليلة الجمعة التي تلت تلك الليلة رأى في منامه أن الميّت الفلاني مسرور وفرح أكثر من الباقين وما أن شاهده حتى رفع يديه إلى السماء بالدعاء قائلاً "إلهي أعطه من عطائك الأزلي لأنه أثلج صدري، و رفع رأسي بين الأرواح البرزخية".

إن القصد الأساسي من هذاالحديث، هو لا ينبغي لأحد أن ينسى موتاه، فلا بأس أن يترحم عليهم بتوزيع الخيرات على أرواحهم من خلال اشباع جائع أو إكساء عريان أو ما شابه ذلك).

اللهم سخر لنا أولاد صالحون وأناس طيبون يذكروننا بعد الموت.. بحق محمد وآل محمد
إذا وجدت هذا الموضوع مفيد يمكنك مشاركته مع زوار مدونتك، أو نشره في المنتديات.

رابط

رابط HTML

رابط للمنتديات

ليست هناك تعليقات:

يسعدنا تفاعلكم بالتعليق، لكن يرجى مراعاة الآداب العامة وعدم نشر روابط إشهار حتى ينشر التعليق، ويمكنك أن تستخدم الابتسامات بالوقوف عليها لمعرفة الكود
=q =w =s =d =f =g =h =t =y =u =z =x =c =v =b =n =m =a =e =r

جميع الحقوق محفوظة لــ: شبكة الإحقاقي الثقافية 2016 ©