آخر الإضافات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

سلام هي حتى مطلع الفجر

أسد الولاية الشيخ حسين الفهيد حفظه الله
أسد الولاية الشيخ حسين الفهيد حفظه الله

السلام هنا يعود إلى فاطمة عليها السلام..


أي فاطمة هي سلام للدين، هي سلام للإيمان، هي سلام لمحبيها، حتى يظهر الإمام عجل الله فرجه..

هنا قد يأتي واحد يلقي إشكال!

 فيقول يعني فاطمة هي سلام حتى مطلع الفجر، وإذا طلع الفجر وظهر الإمام.. ليس هناك سلام!؟..

ليس هذا القصد!!..

القصد أنت في سلام في زمان غيبة إمامك.. لكنك مأمور بالتقية في إخفاء حقيقة ذلك السلام.. لكن في ظهور الفجر أي ظهور الإمام أنت مأمور بحقيقة إظهار ذلك السلام..!

فأنت في سلام وأمان وتقية ما دام إمامك غائب.. لكن إذا ظهر الإمام ما يحتاج تغييب لذلك السلام.. بل يُشتهر به في العالم كله ويُتحدث به في العالم..

وكل الوجود يعترف ويقر أن السلام هي فاطمة روحي لها الفداء..

بل الإمام عجل الله فرجه من ضمن الأسس التي يظهر من أجلها هي فاطمة..

بل هي من أولويات الأسباب التي يظهر الإمام من أجلها..!

فهل من استغاث بهذا السلام يُحْرم السلام..!

أهل العصمة استغاثوا بفاطمة.. رسول الله بعظمته ومكانته وبإحاطته على جميع الوجود
 في حديث الكساء جاء يستغيث بفاطمة (إني أجد في بدني ضعفا.. )..

فما دام فاطمة هي السلام.. إذن فلا تحرم نفسك لذة الإستغاثة بالزهراء عليها السلام..

المصدر: قبس من محاضرات أسد الولاية الشيخ حسين الفهيد حفظه الله ورعاه
إذا وجدت هذا الموضوع مفيد يمكنك مشاركته مع زوار مدونتك، أو نشره في المنتديات.

رابط

رابط HTML

رابط للمنتديات

ليست هناك تعليقات:

يسعدنا تفاعلكم بالتعليق، لكن يرجى مراعاة الآداب العامة وعدم نشر روابط إشهار حتى ينشر التعليق، ويمكنك أن تستخدم الابتسامات بالوقوف عليها لمعرفة الكود
=q =w =s =d =f =g =h =t =y =u =z =x =c =v =b =n =m =a =e =r

جميع الحقوق محفوظة لــ: شبكة الإحقاقي الثقافية 2016 ©