آخر الإضافات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

كلمة السلطان فتحي شاة بحق الشيخ الأوحد الأحسائي

شبكة الإحقاقي الثقافية
شبكة الإحقاقي الثقافية

كتاب السلطان فتحي شاه يطلب فيه قدوم الشيخ المقدس أحمد بن زين الدين الأحسائي (الأوحد) أعلى الله مقامه إلى العاصمة من بلدة يزد، ومن المعلوم لا يكون هذا الطلب العظيم من السلطان إلا بعد المشاورة مع العلماء الأجلاء الذين كانوا حوله وتأييدهم إياه:


الحمد لله الذي شوقنا بلقاء الشيخ الجليل والحبر النبيل قطب الأقطاب ولب الألباب حجة الله البالغة ونعمته السابغة أضحت به دوحة العلوم غصنها سمعاً واميط عن صباحها من الجهل غسقاً علامة العلماء أعرف العرفاء أفقه الفقهاء أدام الله بقاءه ويسر لنا لقاءه.

وبعد: لا يخفى عليك يا بدر أهلة الدين وبحر ملة اليقين كعبة الفضائل ونقاوة الخصائل أنا نشتاق إليك شوق الصائم إلى الهلال والعطشان إلى الزلال والمحرم إلى الحرم والمعدم إلى الدرهم ونرجو منك بعد وصول هذه الورقة أن تقدم بالعطف والشفقة وتوجه إلينا وتوقف برهة من الزمان لدينا حتى نستفيض منك وأنت السحاب المطير ونقتبس وأنت السراج المنير ونقتطف وأنت الروض الزاهر الظاهر ونجتبى وأنت الشجر الباهر، فإذا دعيتم فأجيبوا وأن منزلكم عندنا لرحيب والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

المصدر: التحقيق في مدرسة الأوحد قدس سره الشريف لخادم الشريعة الغراء آية الله العظمى المعظم المجاهد المظلوم المولى الميرزا عبدالرسول الحائري الإحقاقي قدس سره الشريف
إذا وجدت هذا الموضوع مفيد يمكنك مشاركته مع زوار مدونتك، أو نشره في المنتديات.

رابط

رابط HTML

رابط للمنتديات

ليست هناك تعليقات:

يسعدنا تفاعلكم بالتعليق، لكن يرجى مراعاة الآداب العامة وعدم نشر روابط إشهار حتى ينشر التعليق، ويمكنك أن تستخدم الابتسامات بالوقوف عليها لمعرفة الكود
=q =w =s =d =f =g =h =t =y =u =z =x =c =v =b =n =m =a =e =r

جميع الحقوق محفوظة لــ: شبكة الإحقاقي الثقافية 2016 ©