آخر الإضافات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

سر السعادة

الإمام المصلح والعبد الصالح آية الله المعظم المجاهد المظلوم المولى الميرزا حسن الحائري الإحقاقي قدس سره الشريف
الإمام المصلح والعبد الصالح آية الله المعظم المجاهد المظلوم المولى الميرزا حسن الحائري الإحقاقي قدس سره الشريف

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد 


هذا الإنسان المسلم نفسه يردد التسبيحات في فرائضه اليومية الخمس، ويتلوها في تعقيبات الصلاة، ولكنه لا يزداد إيماناً، ولا يزداد قوة في روحه.

إذن فالشرط الأهم لتأثير الذكر هو توجه النفس.

(واذكر ربك في نفسك تضرعاً وخيفة).

وأهم من كلا الذكرين: اللساني والقلبي، الذكر العملي. أي ينبغي أن يكون مراقباً لنفسه في أقواله وأفعاله وأفكاره، ولا ينسى الحق تعالى حتى يكون مرشداً وقائداً وناصراً ومعيناً له في جميع الأحوال.

ومعنى ذلك أن يكون كل عمل تنوي القيام به، وكل كلام تريد أن تقوله، وكل نية تريد لها أن تطبق.. ترجح في ذلك رضى المحبوب على رضاك ورغبتك، ورضى جميع المخلوقين.

وهذا هو سر السعادة في منطق أهل البيت عليهم السلام. 

المصدر: الرسالة الإنسانية للإمام المصلح والعبد الصالح آية الله المعظم المجاهد المظلوم المولى الميرزا حسن الحائري الإحقاقي قدس سره الشريف

(ن وَالْقَلَمِ وَمَا يَسْطُرُونَ)
إذا وجدت هذا الموضوع مفيد يمكنك مشاركته مع زوار مدونتك، أو نشره في المنتديات.

رابط

رابط HTML

رابط للمنتديات

ليست هناك تعليقات:

يسعدنا تفاعلكم بالتعليق، لكن يرجى مراعاة الآداب العامة وعدم نشر روابط إشهار حتى ينشر التعليق، ويمكنك أن تستخدم الابتسامات بالوقوف عليها لمعرفة الكود
=q =w =s =d =f =g =h =t =y =u =z =x =c =v =b =n =m =a =e =r

جميع الحقوق محفوظة لــ: شبكة الإحقاقي الثقافية 2016 ©